وكالات - النجاح - أعلنت منظمة التعاون الإسلامي، عقد اجتماع طارئ افتراضي جديد للجنة التنفيذية على مستوى وزراء الخارجية مفتوح العضوية، لبحث الاعتداءات الإسرائيلية في الأرض الفلسطينية، وخصوصا في القدس الشريف، وما تقوم به إسرائيل من أعمال عنف في محيط المسجد الأقصى المبارك، بناء على طلب المملكة العربية السعودية، رئيسة القمة الإسلامية، يوم الأحد المقبل.