النجاح - تستعد خدمات الطوارئ في استراليا لأوضاع "كارثية محتملة"، اليوم، في الوقت الذي يعمل رجال الإطفاء على إخماد  نحو 50 حريقا في ولاية "نيو ساوث ويلز"، وسط موجة حر تجتاح الساحل الشرقي للبلاد.

ويخشى مسؤولو الأرصاد الجوية أن تصل درجات الحرارة إلى 48 درجة مئوية في بعض المناطق ليصبح شهر فبراير/شباط الحالي أكثر الشهور حرارة على الإطلاق في الولاية، ما زاد الضغط على شبكة الكهرباء ودفع السلطات إلى تعليق الإمدادات في بعض المناطق.

ومن المتوقع أن تؤثر موجة الحر في البلاد على عدة ولايات شمال شرق شرق البلاد.