نابلس - النجاح - يصمم النجم الكولومبي خاميس رودريغيز، لاعب ريال مدريد، على تقديم موسم مميز مع الفريق الملكي، بعد الفترة الصعبة التي عاشها مؤخرا من جراء الإصابة وعودته للميرنغي مرة أخرى.

وبعد خوض ريال مدريد مرانه، الإثنين، استعدادًا لمباراة السبت المقبل على ملعب سانتياغو برنابيو أمام فريق ليفانتي، ضمن منافسات الجولة الرابعة من دوري الدرجة الأولى الإسباني، وجّه رودريغيز رسالة مفادها بأنَّه جاهز للمنافسة.

وعقب خروج النجم الكولومبي من المران، قال خاميس رودريغيز في تصريحات نقلتها صحيفة "ماركا" الإسبانية: "آمل أن يكون هذا هو موسمي مع ريال مدريد".

وكان رودريغيز قد عاش أوقاتًا صعبة من الانتقالات الصيف الماضي، ووقف على أعتاب الرحيل عن صفوف الميرنغي، حيث كان خارج حسابات الفرنسي زين الدين زيدان المدير الفني، وحاولت أندية نابولي وأتلتيكو مدريد الظفر بخدماته.


و تغير كل ذلك عقب إصابة ماركو أسينسيو، واستقر به المطاف في سانتياغو برنابيو من جديد، وشارك رودريغيز أساسيًّا في مباراة ريال مدريد مع بلد الوليد بالجولة الثانية لليغا، ونال إشادة الجميع.

يذكر أن النجم الكولومبي (28 عامًا) عاد إلى صفوف ريال مدريد هذا الصيف بعد موسمين قضاهم رفقة نادي بايرن ميونيخ الألماني على سبيل الإعارة، وبالرغم من خروج اللاعب من حسابات المدرب زيدان، إلا أن العمل الجيد والجهد المبذول من قبل خاميس جعلت المدرب يعيد النظر ويغير رأيه.