وكالات - النجاح - يرى الأرجنتيني سانتياجو سولاري، أن فريقه خسر بشرف في الكلاسيكو ضد برشلونة، بثلاثية دون رد، بإياب نصف نهائي بطولة كأس ملك إسبانيا.

وقال سولاري، خلال تصريحات نقلتها صحيفة "ماركا" الإسبانية: "لقد كانت مباراة قوية، ولعبنا بالطاقة ولكننا لم نكن حاسمين، وخسرنا بشرف، لكننا نشعر بالحزن لأنها ضربة قاسية".

وأضاف: "علينا أن ننهض بسرعة قبل المباراة المقبلة، وخسرنا بشرف، والحديث عن الإنصاف أو الظلم في كرة القدم أمر صعب، وأهنئ الخصم لأنه استغل مميزاته للتأهل".

وتابع: "الفشل؟ لم تكن مباراة نهائي، بل نصف النهائي، ولن نقدر على لعب النهائي، لذا سنحاول مرة أخرى".

وبسؤاله عن شعوره، كرر: "لقد خسرنا بشرف، والخصم كان قويا للغاية، وأردنا أن نصل للمباراة النهائية وبذلنا الكثير من الجهد، وقدمنا مباراة جادة، لكن نشعر بالحزن لعدم التأهل للنهائي".

وأردف: "فينيسيوس؟ هو قادر على التحسن بمرور الوقت مع النضج والتدريب، واللاعبون يتحسنون عن طريق التدريبات والمباريات".

وعن شعوره بالمسؤولية عن الهزيمة، أوضح: "هذا سؤال غريب، فنحن جميعًا نعمل معًا في الفوز والهزيمة، فهي رياضة جماعية".

واستكمل: "ركلة جزاء لفينيسيوس؟ لن أعلق على ذلك".

واختتم: "كانت لدينا العديد من الفرص في الشوط الأول، وبعد تلقي الهدف الأول في الشوط الثاني لم نفقد ثقتنا، والخصم كان مُرهقا للغاية وسجلوا من أول تسديدة لهم، والهدف الثاني سجله فاران بالخطأ، ونحن لم نستغل الفرص، ولا يوجد شيء آخر يمكن أن أضيفه".