النجاح - أصيب، اليوم الجمعة، مواطن بقنبلة غاز برأسه مباشرة، والعشرات بالاختناق نتيجة قمع قوات الاحتلال لصلاة الجمعة التي أقيمت فوق الأراضي المهددة بالاستيلاء بمنطقة "المرحات والراس" غرب مدينة سلفيت.

وأفادت مصادر محلية لـ"الوكالة الرسمية"، بأن أصحاب الأراضي المهددة من قبل الاحتلال بالاستيلاء عليها لصالح الاستيطان، في منطقة "المرحات والراس"، إضافة لعشرات المواطنين شاركوا بصلاة الجمعة، بدعوة فصائل منظمة التحرير وبلدية سلفيت ومؤسسات المحافظة، وهيئة مقاومة الجدار والاستيطان، ولجان المقاومة الشعبية.

وأوضحت أن مواطن أصيب بقنبلة غاز برأسه مباشرة ونقل إلى مستشفى الشهيد ياسر عرفات في المدينة، إضافة لإصابة العشرات بالاختناق.

يُشار إلى أن أكثر من 50 دونما مهددة بالاستيلاء عليها من قبل الاحتلال غرب سلفيت بهدف إنشاء بؤرة استيطانية جديدة، ومهدت قوات الاحتلال للاستيلاء باقتلاع عشرات الأشجار المثمرة قبل عدة أسابيع في المكان.