وكالات - النجاح - شارك رئيس الوزراء الفلسطيني، رامي الحمدالله اليوم ونيابة عن الرئيس محمود عباس في العاصمة الفرنسية باريس، في منتدى باريس للسلام بمناسبة الذكرى 100 لانتهاء الحرب العالمية الأولى.

 والتقى الحمدالله الامين العام للأمم المتحدة انطونيو غوتيريس، لبحث اخر التطورات السياسية والاقتصادية، خاصة التصعيد الاستيطاني الإسرائيلي، والخطوات التي تتخذها حكومة الاحتلال لتقويض حل الدولتين.