ترجمة : علا عامر - النجاح - حذرت دراسة حديثة من أن الأطفال الذين يدمنون على تصفح الهواتف في سن صغيرة جدا قد يصابون بالكسل وملازمة الجلوس في المنزل في معظم الأوقات.

وأوضح الباحثون، أن هؤلاء الأطفال يقل لديهم معدل الحركة بنسبة 40 دقيقة يوميا في المرحلة الابتدائية من المدرسة.

وحذروا من أن تأثير هذه الحالة يؤدي إلى زيادة الوزن ومشاكل الصحة، وأكدوا ضرورة إتباع الأهل إرشادات منظمة الصحة العالمية للتقليل من خطر الهواتف الذكية على الأطفال.

وقال الباحث الرئيسي " فالك مولر": " تقليل عدد ساعات تصفح الهواتف في مراحل الطفولة المبكرة يمكن أن يحفز الأطفال على إتباع السلوك الصحي".

واستندت نتائج هذه الدراسة على مراقبة فريق الباحثين من جامعة سنغافورة ما يقارب 552 طفل يتراوح معدل أعمارهم ما بين 2-3 سنوات، تم سؤال أهاليهم عن عدد الساعات التي يقضونها في تصفح الهواتف.

وأشار الباحثون أن هؤلاء الأطفال لا يقدرون على أداء التمارين الرياضية الشاقة لمدة لا تتجاوز 10 دقائق، والتمارين الاعتيادية لمدة تتجاوز 30 دقيقة.