النجاح - تؤكد التوصيات الطبية دائماً على تجنب تعرض الطفل لأشعة الشمس المباشرة في الصيف، خاصة في وقت الذروة، ولكن لظروف ما قد يتعرض طفلك لهذه الأشعة الحارقة، فتتعرض بشرته لخطر الإصابة بحروق الشمس.

أولاً: يجب أن تتعرفي إلى أعراض حروق الشمس التي تستلزم الذهاب فوراً إلى الطبيب، وهي: الحمى، شد الجلد، وظهور البثور.

أما عن التعامل مع الإصابة بحروق الشمس المتوسطة والخفيفة فهي كالتالي:

- وضع الطفل في مكان بارد بعيد عن أشعة الشمس.
- تحميم الطفل بالماء الفاتر.
- وضع كمادات باردة على الجلد المصاب.
- تطبيق أحد أنواع الكريمات المضادة للالتهاب (ويفضّل استشارة الطبيب قبل استخدامها للطفل).
أما عن الوقاية من إصابة بشرة الطفل بحروق الشمس، فتكون عبر اتباع الآتي:

- تجنب تعرض الطفل لأشعة الشمس المباشرة، خاصة وقت الذروة.
- ارتداء قبعة ذات حواف لحماية الرأس والوجه من أشعة الشمس الحارقة.
- تطبيق كريم واقٍ من الشمس ذي درجة حماية عالية، مع مراعاة وضعه على جميع أجزاء الجسم المكشوفة، ويفضّل تطبيقه على الجلد المغطى بالملابس أيضاً، ويجب مراعاة وضع كمية كافية من الكريم، وإعادة وضعه كل 3-4 ساعات حسب نوع الكريم ودرجة معامل الحماية SPF.
-الحرص على شرب الطفل كمية كافية من المياه والسوائل يومياً.
-الإكثار من تناول الطفل للخضروات والفواكه الطازجة، التي تكون غنية بالسوائل.