النجاح -  

لا غنى عن الحليب في الحياة اليومية وبما أن عدم تحمل اللاكتوز (الحساسية للاكتوز) هو مرض شائع لدى الكثيرين. ونظرا لحاجة الجسم إلى الكالسيوم دائما وبالأخص لدى النساء، اليكم بدائل يمكنكم اللجوء إليها لتعوض الكالسيوم الذي يحتاجه الجسم.
حليب الصويا:
يعد حليب الصويا من أفضل بدائل اللبن الخالية تماما من اللاكتوز، ذلك لأن مكوناته هي الأقرب للبن عن أي نوع حليب آخر. اشربي على الأقل كوب حليب صويا يوميا لتنعمي بصحة جيدة دائما.

حليب اللوز:
هل سمعت من قبل عن حليب اللوز؟ هو حليب غني بالفيتامينات والمعادن المفيدة للجسم والتي تعوض عناصر عديدة يفقدها كل الذين لا يتحملون اللاكتوز. هو رائع لتناوله بمفرده أو على القهوة أو رقائق الذرة ولكن لا يمكن أن يحل محل الحليب الطبيعي في الطهي أو الخبز.

حليب الأرز:
مثله مثل حليب اللوز، يعتبر حليب الأرز بديل رائع للبن وهو مثالي لكل من يعانوا من عدم تحمل اللاكتوز ولكنه لا يستخدم في الطعام.

الزبادي:
يمكن للذين يعانون من حساسية اللاكتوز تناول الزبادي الطازج حيث أنه لا يحتوي على نسبة عالية من اللاكتوز، لذا فهو لن يسبب لهم آلام أو تقلصات معدية. لكن عليك الحذر من الزبادي المجمد حيث أنه لا يحتوي على البكتيريا النافعة التي تقوم بتكسير اللاكتوز في الزبادي الطازج.

بعض أنواع الجبن:
هناك أنواع من الجبن المختمرة تصلح كبديل رائع للحليب إذا تم تناولها بكميات قليلة حيث أنها غنية بالبروتين والكالسيوم الذي يحتاجه الجسم. بعض من هذه الجبن تتمثل في الجبنة السويسرية، الجبنة البارميزان والجبنة الزرقاء.

الأسماك:
على الرغم من أن الأسماك لا تستبدل كوب الحليب الذي يمكنك شربه كل صباح، إلا أن بعض أنواع الأسماك التي تحتوي على شوك لين تعد مصدر مثالي لتعويض الكالسيوم في الجسم. تناولي الأسماك مثل الساردين والسالمون والتونة لتمدي جسمك بالكالسيوم والعناصر الرائعة الموجودة به مثل فيتامين د والأوميجا ٣ والمعادن المختلفة الأخرى.

الأوراق الخضراء:
مثل الأسماك، فإن هناك خضراوات غنية بالكالسيوم الذي يحتاجه كل من يعاني من عدم تحمل اللاكتوز ولا يستطيع إدخال الحليب في غذائه وهذه بعض منها: السبانخ، البروكولي، الشبت واللفت.