النجاح الإخباري - النجاح - توصل مجموعة من الباحثين الأمريكيين إلى أن الفتيات يشعرن بأنهن أقل موهبة وأداءاً في طفولتهن. وقال الباحثون :إن هذه النتائج "المقلقة" تشير إلى أن هذه المشكلة قد تتفاقم لتؤثر على المستقبل الوظيفي للفتيات ويعتقد العلماء أن العوامل المؤثرة في هذه النتائج تشمل التعرض لوسائل الإعلام، والمدرسين، والآباء، والأطفال الآخرين الصور النمطية في المجتمع يبدو أنها تؤثر على الموهبة الفطرية للفتيات في سن مبكرة، حيث إن الفتيات يشعرن بأنهن يتمتعن بموهبة فطرية أقل من الأولاد حينما يبلغن من العمر ست سنوات فقط.

وقال البروفيسور آندي سمبيان، أحد فريق الباحثين، لـ بي بي سي إن "الرسالة التي تنقلها هذه البيانات هي أن الأولاد الصغار يميلون إلى المفهوم الثقافي الذي يرى أن الذكور يتمتعون بالموهبة والذكاء الفطري على الأرجح أكثر من الإناث."

وأضاف: "من المؤسف أن نرى هذه التأثيرات تظهر مبكرا جدا (في فترة مبكرة من العمر). وحينما تراها، فإنك تدرك إلى أي مدى ستكون هناك معركة شاقة مستقبلا (في عالم الوظائف).