ترجمة إيناس الحاج علي - النجاح - قال باحثون إن  تناول وجبة ذات سعرات حرارية عالية يجعل الشخص يشعر برضا أقل بعد تناولها اذا حرموا من النوم.

ووجدوا أن تناول وجبات غنية بعد قلة النوم أدى إلى ارتفاع مستويات الأنسولين في الجسم  مما يزيد من صعوبة التخلص من الدهون ويتم تخزين هذه الدهون في الجسم  وبالتالي زيادة الوزن.

يقول الفريق من جامعة ولاية بنسلفانيا إن النتائج تضيف أدلة إضافية على  ما قد يحدث للجسم بسبب  قلة النوم.

وتبين في دراسات سابقة أجراها باحثون  أن النوم غير الكافي يزيد من مخاطر الإصابة بالسمنة والسكري وأمراض القلب وحتى السرطان.

وفي الدراسة الجديدة أخذ الباحثون عينات دم من الرجال ووجدوا أن الحرمان من النوم أدى إلى ارتفاع مستويات الأنسولين وهو الهرمون اللازم لنقل الجلوكوز من مجرى الدم إلى الخلايا وهذا يؤدي إلى  تخزين الدهون في  الجسم بسرعة أكبر.

ويتم تخزين هذه الدهون بسرعة ويترتب على ذلك زيادة في الوزن.

وقالت المؤلفة الرئيسية كيلي نيس طالبة دراسات عليا سابقة في ولاية بنسلفانيا "على مدى العمر قلة النوم قد تزيد من خطر الإصابة بالسمنة أو السكري أو غيرها من الأمراض".

يقول الباحثون إن هناك حاجة إلى مزيد من التوعية  من الأطباء وصانعي السياسات حتى يمكن تحذير الناس من مخاطر عادات النوم السيئة.

وقال الدكتور جريج شيرر  أستاذ مشارك في علوم التغذية في ولاية بنسلفانيا "المشكلة الأساسية في السمنة هي كيفية عمل الأنسجة الدهنية لتخزين الطاقة الدهنية".