وكالات - النجاح - أعلن وزير إسرائيلي، مساء أمس الثلاثاء، إصابته بفيروس كورونا، بعد يومين من تواجده في اجتماع حضره مسؤولون بالحكومة بينهم رئيسها نفتالي بينيت.

ووكان في اجتماع "كابينت كورونا" عدد من الوزراء بينهم وزير الخارجية يائير لابيد والصحة نيتسان هوروفيتس، والجيش بيني غانتس والمالية أفيغدور ليبرمان إلى جانب بينيت الذي سافر في وقت سابق اليوم إلى واشنطن في زيارة رسمية يلتقي خلالها الرئيس الأمريكي جو بايدن.

والأحد شارك حمد عمار وهو وزير دولة لدى وزارة المالية من حزب "إسرائيل بيتنا" برئاسة أفيغدور ليبرمان في اجتماع "كابينت كورونا"، قبل أن يعلن مكتبه، إصابته بالفيروس، بحسب قناة "كان" العبرية.

وقال مكتب عمار وهو من الطائفة الدرزية: "وفقا لتوجيهات وزارة الصحة، فإن الوزير في العزل اعتبارا من (الثلاثاء)، وهو على ما يرام ويدير شؤون وزارته من منزله".

وعمار هو ثاني وزير إسرائيلي يصاب بكورونا خلال الأسبوع الجاري، بعدما أعلنت "أوريت فاركش هاكوهين" وزيرة العلوم والتكنولوجيا (أزرق- أبيض) إصابتها، وخضوعها للعزل المنزلي، بحسب موقع "سروغيم" العبري.