وكالات - النجاح - علّق رئيس وزراء الاحتلال الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، اليوم الأحد، على اعتقال الشاباك، لمواطن فلسطيني من سكان مدينة رفح، جنوب قطاع غزة، قائلاً ""بُشرت صباح اليوم بخبر إلقاء الشاباك القبض على" الفلسطيني" الذي كان متورطًا بالتخطيط للعملية الدموية على الحدود مع القطاع في مارس ٢٠١٠ والتي سقط فيها رقيب أول ايلان سبياتكوببسكي والمقدم اليزر بيرتس"، على حد زعمه.

وأضاف في تغريدة عبر موقع التواصل الاجتماعي "تويتر": أن "دولة إسرائيل" لن يرتاح بالها، حتى محاسبة كل من يريد النيل منها حتى لو مرت سنين، وفق تعبيره.

اقرأ أيضاً: الاحتلال يعتقل فلسطيني بزعم قتله جنديين قبل سنوات

وزعمت وسائل إعلام عبرية، اليوم الأحد، أن جهاز الشاباك الإسرائيلي اعتقل فلسطينيا من قطاع غزة؛ بعد اتهامه بقتل جندييْن إسرائيلييْن قبل عشر سنوات.

ووفق ما نقله موقع "i24news" العبري، فإنه تم الإعلان عن اعتقال عبد الله الدغمة، من سكان رفح جنوب القطاع، بزعم مشاركته في عملية جرت على حدود القطاع بتاريخ 26 آذار/ مارس 2010، حيث قُتل في العملية جنديان، هما "إيلان سفياتكوفسكي"، و"إليراز بيرتس"، أحدهما برتبة رائد، وأصيب جنديان آخران.