وكالات - النجاح - ذكرت مصادر إعلامية عبرية أن صافرات الانذار دوت في المستوطنات المحيطة بقطاع غزة.

ونقلت صحيفة يديعوت العبرية عن الاحتلال قوله، إنه يجري فحص سبب انطلاق صفارات الانذار.

وأشارت إلى أن مصادر في قوات الاحتلال زعمت تجدد اطلاق القذائف الصاروخية من غزة تجاه مستوطنتي "نير يتسحاك" و"كيسوفيم".

وزعمت قوات الاحتلال الاسرائيلي أن منظومة القبة الحديدية عترضت صاروخًا أطلق من قطاع غزة في سماء بلدة "سديروت" المحتلة.

ونقل موقع "روترنت" العبري، عن مصدر في قوات الاحتلال، أن صاروخًا أطلق من قطاع غزة وتم اعتراضه في سماء بلدة سديروت المحتلة، مما أدى إلى صوت انفجار هائل سمع دويه في المناطق الجنوبية المحتلة من فلسطين.

وذكرت يديعوت أحرونوت أنه سمع دوي انفجارات في سديروت بعد انطلاق صفارات الإنذار.

وقال المراسل العسكري في صحيفة "يديعوت" العبرية، متان تسوري إن بعض الشظايا سقطت فوق منازل المستوطنين في سديروت، جراء عملية الاعتراض بالجو، وضربت بعض المنازل بشكل طفيف.

وبحسب القناة 13 العبرية: حذرت قوات الاحتلال من رد عنيف على إطلاق الصواريخ والبالونات المتفجرة من قطاع غزة، وأشارت إلى أن الأمور قد تتجه إلى مرحلة "اللاعودة".