النجاح - اتهم زعيم حزب "هناك مستقبل" يائير لبيد اليوم الثلاثاء، رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو بالتحريض ضد أحزاب اليسار ووسائل الإعلام.

وقال لبيد في مؤتمر لنقابة المحامين "لقد أصبحنا دولة فاسدة، رئيس الوزراء يتم التحقيق معه في قضايا جنائية دون أن ينكر تلقيه هدايا بمئات آلاف الشواكل، ومن ثم يقوم ومقربون منه بتخفيض ميزانية الدفاع المقدسة وطنيا".

وأضاف "أقرب الأشخاص لنتنياهو يخضعون للإقامة الجبرية أو الاستجواب، ومن أجل تحريك النار يقسم المجتمع الإسرائيلي ويمارس التحريض ضد اليسار ووسائل الإعلام".

وهاجم لبيد حكومة نتنياهو وقال أن غالبية وزرائها فاسدين، مشيرا للتحقيقات الجارية مع وزير الداخلية ارييه درعي بنشاطات جنائية وإجرامية، واستجواب وزير آخر، بالإضافة إلى قضايا الفساد في اتفاقيات الائتلافات بين الأحزاب ما ولد الفساد في حكومته.