نابلس - النجاح - تحدث سيناتور روسي حول تأثر العلاقات الروسية الأمريكية بنتائج انتخابات الرئاسة الأمريكية في حال فوز مرشح الحزب الديمقراطي جو بايدن.

رأى السيناتور أليكسي بوشكوف، في حديثه لصحيفة "مساء موسكو"، أن السياسة الخارجية الأمريكية ستشتد في الناحية الأيدولوجية في حال فوز بايدن في الانتخابات الرئاسية وهو ما سيترتب عليه هجوم على روسيا في مجال حقوق الإنسان.

ويمكن أن يؤدي ذلك إلى حرب باردة مكثفة وفقا للسيناتور الروسي.

وفي ظن السيناتور بوشكوف فإن بايدن سيُعيد السياسة التي انتهجتها إدارة الرئيس أوباما إلى البيت الأبيض في حال فوزه في الانتخابات.