وكالات - النجاح - كشف المبعوث الأمريكي الخاص لشؤون الرقابة على الأسلحة، مارشال بيلينغسلي، اليوم الأحد أن واشنطن وموسكو قد تتوصلان إلى اتفاق جديد بشأن معاهدة الحد من انتشار الأسلحة.

وجاءت تصريحات مارشال بيلينغسلي، خلال مقابلة خاصة مع صحيفة "نيكاي" اليابانية قال خلالها: "إن إدراج الصين في حوار نزع الأسلحة هو مصلحة مشتركة للولايات المتحدة وروسيا.

 ولكن بسبب عدم رغبة بكين في المشاركة في المناقشة الثلاثية، قد تتخذ واشنطن في البداية خيار "الخطوتين" وتتفق مع روسيا".

وأضاف بيلينغسلي قائلا: "على المدى الطويل قد تؤثر زيادة ترسانة الصين على أمن روسيا بدرجات متفاوتة والتعاون مع بكين في نزع السلاح يكمن في المصالح المشتركة لروسيا والولايات المتحدة".

وفي وقت سابق، اعلنت الولايات المتحدة بأنها تفكر في تمديد معاهدة الأسلحة الهجومية الاستراتيجية (ستارت- 3) مع روسيا.

و التي تنتهي في عام 2021، لكنها اقترحت توسيعها لتشمل مجموعة واسعة من الأسلحة الجديدة غير المدرجة في معاهدة "ستارت-3" الحالية، واقترحت أيضا أن تشمل المعاهدة الصين، لكن بكين قالت إنها غير مهتمة بمثل تلك المفاوضات.