وكالات - النجاح - ضرب زلزال بقوة 6.5 درجة على مقياس ريختر مساء أمس الثلاثاء ولاية أيداهو الأمريكية.

وأكد الماسح الجيولوجي الأمريكي (وكالة فدرالية) أن أولى الهزات وقعت في الساعة السادسة مساء تقريبا، ويقع مركز الزلزال على بعد 118 كلم شمال شرقي مدينة ميريديان، قرب مدينة ستانلي الجبلية الصغيرة.

ولفت الماسح الجيولوجي إلى أن أكثر من مليوني شخص شعروا بالهزات الأرضية في مختلف أنحاء الولاية، وسمع بعضهم قبل ذلك صدى مدويا.

ولم ترد بعد أي تقارير عن إصابات بسبب الزلزال.

وأكدت خبيرة الزلازل لوسي جونز لوكالة "أسوشيتد برس" أن أيداهو تشهد زلازل من هذا الحجم كل ثلاثة أو أربعة عقود، وقد وقع آخرها في عام 1983، مرجحة أن يشعر سكان المنطقة في غضون الساعات القادمة بمزيد من الهزات.