وكالات - النجاح - أعلن الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، بأنه يسعى لتخفيض الميزانية لوزارة الدفاع الأمريكية.

وقال ترامب في حديث لقناة "C-Span" الأمريكية: "لدينا حاليا قوات مسلحة قوية للغاية، وأصبحت أقوى بكثير بعد الميزانية الأخيرة (التي تم اتخاذها مؤخرا). وفيما بعد سيكون بإمكاني تخفيضها في لحظة ما. لكن كنا مضطرين لتحديث قواتنا المسلحة".

وتبنى مجلس الشيوخ الأمريكي سابقا مشروع ميزانية الدفاع بحجم 750 مليار دولار لعام 2020 المالي الذي يبدأ في 1 أكتوبر عام 2019، فيما تبنى مجلس النواب الأمريكي مشروع ميزانية الدفاع لعام 2020 التي تقضي بتخصيص 733 مليار دولار بدلا من 750 مليار دولار طلبتها إدارة الرئيس ترامب.

وكانت ميزانية الدفاع الأمريكية لعام 2019 المالية تبلغ 716 مليار دولار، أي أكثر بمقدار 20 مليار دولار (3%) مما كانت عليه عام 2018.

ويعد وجود نسختين لهذه الوثيقة أمرا عاديا في الولايات المتحدة. وفي هذا الحال يتم إنشاء لجنة توافق خاصة من ممثلي كلا الحزبين تعمل على تحقيق اتفاق سيصوت لصالحه كلا غرفتي الكونغرس الأمريكي. وعادة تصبح الاختلافات في مواقف الغرفتين حجة للمساومة السياسية بما في ذلك في المجالات الأخرى.