ترجمة إيناس الحاج علي - النجاح - قال السيناتور الأمريكي البارز جون ماكين: " إنه وبتشجيع من التقاعس الأمريكي قام  الرئيس السوري بشار الأسد  بشن هجوم كيميائي آخر ضد الأبرياء من الرجال، والنساء، والأطفال بعد قرار الانسحاب من سوريا".

وانتقد ماكين وهو رئيس لجنة القوات المسلحة بمجلس الشيوخ التصريحات الأخيرة للرئيس الأمريكي دونالد ترامب التي تعهدت بسحب القوات الأمريكية من سوريا بسرعة، قائلاً: : " إن تصريحات ترامب شجعت الرئيس السوري على استخدام أسلوب الهجوم بالأسلحة الكيماوية يوم السبت الماضي، والذي أسفر عن مقتل أكثر من ثمانين شخصاً.

وكان قد أشار الرئيس ترامب الأسبوع الماضي بأن الولايات المتحدة سوف تنسحب قبل الأوان من سوريا.

وأوضح ماكين في بيان له، أن بشار الاسد ومساعديه الروس والايرانيين سمعوه، وهذا ما شجعهم  في شن هجوم كيميائي آخر، مشيراً إلى انه على ترامب أن يرد بالقوة  كما فعل بعد هجوم مماثل في نفس الوقت من العام الماضي. 

وتساءل السيناتور الأمريكيالآن هل سيفعل ترامب أي شيء حيال ذلك؟ وقال:  "استجاب الرئيس الأمريكي بشكل حاسم عندما استخدمت  الأسلحة الكيماوية في العام الماضي، وعليه أن يفعل ذلك مرة أخرى، وأن يثبت أن الأسد سيدفع ثمن جرائم الحرب التي ارتكبها ".