ترجمة إيناس الحاج علي - النجاح - اعلنت صحيفة لوفيجارو ان مكتب عمدة جينفليه في ضواحي باريس باتريس ليكليرك سيعترف بدولة فلسطين.

وذلك في خطوى رمزية لن تؤثر بحسب المراقبين على السياسة الخارجية لباريس.

وقال البيان ان الاعتراف يوم الاثنين فى قاعة المدينة فى ضاحية جينيفيليرز الشمالية.

وقال البيان ان ما لا يقل عن ثلاث بلديات اخرى فى منطقة باريس، ستينز، بوندي، فيتري سور سين، تستعد لاتخاذ خطوات مماثلة وكانت هذه البلديات قد كرمت القيادي والاسير مروان البرغوثي سابقاً.

وكان وزير الخارجية الفرنسي السابق لوران فابيوس تحدث في نهاية عام 2016 عن إمكانية الاعتراف فلسطين في حال وصلت عملية السلام إلى طريق مسدود.

 واضاف "ان الرئيس ايمانويل ماكرون قال :"اذا اصدرت الالاف من التجمعات في فرنسا هذا النظام الرسمي فان تولي البلديات موقف مشابه سيؤدي الى الاعتراف بفلسطين في فرنسا".