نابلس - النجاح - تعرض قطبي كرة القدم الإسبانية لصفعة غير منتظرة قبل أسبوع واحد فقط من المواجهة المرتقبة بينهما في لقاء القمة "الكلاسيكو" بالدوري الإسباني، و خسر كل منهما اليوم السبت في مباراته ضمن الجولة السادسة من الليغا.

فبعد ساعات قليلة من تعثر حامل لقب الليغا النادي الملكي على يد الفريق الصاعد لدوري الدرجة الأولى بإسبانيا نادي قادش هذا الموسم متغلبا عليه بنتيجة 1-صفر في عقر داره ، سقط برشلونة بنفس النتيجة أمام مضيفه خيتافي لتكون صدمة قوية أيضا للفريقين قبل بداية مشوارهما هذا الأسبوع في دور المجموعات من دوري أبطال أوروبا.

 

وأهدر برشلونة فرصة ذهبية لاعتلاء الصدارة قبل مباراة الكلاسيكو وسقط أمام مضيفه خيتافي بهدف دون رد سجله خايمي ماتا من ضربة جزاء في الدقيقة 57، ليتجمد رصيد برشلونة عند 7 نقاط. ورفع خيتافي رصيده إلى 10 نقاط، ليتقدم إلى المركز الثاني بفارق الأهداف فقط خلف ريال مدريد المتصدر وأمام قادش وغرناطة.

وباءت جميع محاولات برشلونة بالفشل، رغم النشاط الذي بثه اللاعب الناشئ أنسو فاتي لدى نزوله في منتصف الشوط الثاني.

وتمثل الهزيمة ضربة قوية لمعنويات برشلونة قبل بدء مسيرته في دور المجموعات من دوري الأبطال الأوروبي أمام فيرنكفاروش المجري يوم الثلاثاء المقبل.