النجاح - تسبب انقطاع خدمة "زووم" للاجتماعات عن بعد في أجزاء من العالم، في وضع عدد كبير من الحكومات والمؤسسات والشركات في وضع لا تحسد عليه.

وقالت شركة "زووم" في تغريدة على حسابها في تويتر: "يبحث فريقنا عن السبب وراء عدم القدرة على الانضمام إلى الاجتماعات" عبر الخدمة، مضيفة أن "المشكلة تبدو مقصورة على مجموعة قليلة من المستخدمين".

لكن مع مرور الصباح، أفاد عدد من مستخدمي زووم في جميع أنحاء العالم بأنهم لا يزالون يواجهون مشكلات في الانضمام إلى اجتماعات تعقدها مؤسساتهم.

وتعطلت خدمات العديد من الكنائس في الساحل الشرقي للولايات المتحدة، إذ تعتمد على خدمة زووم لإقامة قداس الأحد. وقال أحد مستخدمي الخدمة على تويتر: "زووم لا يعمل بشكل صحيح لخدمة كنيستنا في تشيسترتون".

وذكرت صحيفة "غارديان" البريطانية، أن تعطل الخدمة أثر على الإحاطة اليومية للحكومة البريطانية بشأن فيروس كورونا، حيث لم يتمكن الصحفيون من طرح الأسئلة عبر رابط الفيديو.

وقالت شركة "زووم" إن حل المشكلة يكمن في تسجيل الخروج من الجلسة ومحاولة الدخول إليها مرة أخرى. وإذا استمرت المشكلة فعلى المستخدم تسجيل الخروج من البرنامج وتسجيل الدخول إليه مرة أخرى، ومن ثم محاولة الانضمام للاجتماع.

وتعتمد الكثير من المؤسسات الخدمية والتعليمية والشركات والحكومات في العالم هذه الأيام على برنامج "زوم"، من أجل عقد الاجتماعات وتقديم خدماتها، في ظل استمرار أزمة فيروس كورونا.