النجاح - ابتكر علماء جامعة شمال إلينوي وسادة للشخص الذي ينام بجانب شخص يعاني من الشخير.

وتفيد مجلة "ieee spectrum"، بأن الوسادة الجديدة المضادة للشخير تحتوي على نظام صوتي من مكبرات الصوت وثلاثة ميكرفونات ومرشح للصوت. وتخفف بفعالية صوت الشخير.

ويقول أحد المبتكرين إن مبدأ عمل هذه الوسادة مبني على كبح الموجات الصوتية للشخير بموجات معاكسة مساوية لسعتها. ومثل هذه المنظومة المخصصة لكبح صوت الشخير كانت موجودة في الماضي، بيد أن فعاليتها لم تكن بالمستوى المطلوب وكان يمكن تثبيتها على السرير فقط.

كما يؤكد مبتكرو الوسادة الجديدة على أنهم تمكنوا من حل مشكلة عدم كبح الصوت في الوسائد السابقة، من خلال وضع مكبرات صوت صغيرة وثلاثة ميكرفونات في داخل الوسادة نفسها.