النجاح - في بلادنا العربية، تكون حرارة أشعة الشمس عالية جداً خلال فصل الصيف مما يزيد من إحتمالية الإصابة بضربة الشمس ويؤدي إلى عواقب صحية وخيمة. ضربة الشمس يمكن أن تؤدى إلى الغيبوبة في حال لم يتم علاجها سريعاً.

يصاب جسم الإنسان بضربة الشمس عندما ترتفع الحرارة الداخلية داخله ولا يتمكن الجسم من التكيَف مع هذه الحرارة وإعادتها إلى مستواها الطبيعي.وغالباً ما تحدث هذه المشكلة بسبب التعرَض لساعات طويلة لأشعة الشمس. ومن أبرز أعراض الإصابة بضربة الشمس نذكر الصداع الشديد والتعرَق وجفاف الجلد وإحمراره وشعور بالتعب الشديد وعدم القدرة على التنفس. هذه الأعراض تحتاج إلى تدخل طبي سريع وينصح بالإتصال فوراً بالإسعاف في حال المعاناة منها.

وخلال وقت إنتظار وصول الإسعاف يمكن القيام ببعض الخطوات التي تساعد على إعادة حرارة الجسم إلى طبيعتها ومنها نذكر ما يلي:

  • تناول كوب من عصير العنب البارد الذي يحتوي على نسبة جيدة من السكريات والمعادن والتي تساعد على إعادة التوازن إلى أعضاء الجسم.

  • وضع كمادات ماء باردة على الرأس والعنق والفخدين وتحت الإبطين.

  • شرب كمية كبيرة من الماء أو أي نوع آخر من السوائل.

  • الإبتعاد عن الشمس نهائياً والجلوس في مكان مبرَد.

من جهة أخرى، يمكن تجنب حصول هذه المشكلة خلال فصل الصيف من خلال تجنب التعرَض للشمس لساعات طويلة وشرب كمية كبيرة من السوائل وإرتداء ملابس خفيفة ومريحة في فصل الصيف وحماية الجسم من أشعة الشمس عبر إرتداء القبعة ووضع النظارات الشمسية ووضع الكريم الواقي من الشمس خصوصاً عند قضاء وقت تحت الشمس.