ترجمة : علا عامر - النجاح - أثبتت أحدث الدراسات أن هذا النوع الجديد من البكتيريا عادة ما يوجد داخل فم الأنسان ، ويعتبر هو المسبب الرئيسي لسرطان القولون. علاوة على قدرة هذا النوع من البكتيريا على التغلل في خلايا الأورام الخبيثة.

ففي عام 2011 ، وجد اثنان من العلماء نتيجة مثيرة للاهتمام ، حيث وجد كل واحد منهما على حدى أن هذا النوع من البكتييريا الذي قد أطلقوا عليه اسم البكتيريا المغزلية المتواجد بالأصل في الفم ، متواجد أيضا في القولون. وبعد 6 سنوات ، نشرت دراسة مشابهة في مجلة علمية أثبت مجموعة من العلماء انتشار البكتيريا المغزلية في  أورام القولون ، وكما أنهم  لاحظوا  وصول أورام القولون المحتوية على البكتيريا المغزلية الى الكبد . ولكن الصدمة الكبيرة كانت في التأكد من خلو الكبد من هذا النوع من البكتيريا ، هذا ما وصفه العلماء بأنه معجزة يعجز العلماء عن تفسيرها .

المصدر فيوتشريزم