وكالات - النجاح - حذَّر خبراء أمريكيون، السبت، من تخفيف القيود المفروضة بعموم البلاد ضمن تدابير مكافحة كورونا، دون زيادة عدد فحوصات الكشف عن الفيروس.

وأوصى خبراء من جامعة "هارفارد" الأمريكية، برفع عدد الفحوصات اليومية للكشف عن كورونا إلى ثلاثة أضعاف الرقم الحالي، الذي هو 146 ألفا، حسبما نقلت وسائل إعلام محلية.

وطالب الخبراء، برفع عدد الفحوصات اليومية إلى ما بين 500 ألف و700 ألف، قبل الإقدام على تخفيف القيود المفروضة للحد من انتشار كورونا.

وتستعد بعض الولايات الأمريكية إلى تخفيف قيود كورونا، وذلك في ظل رغبة الرئيس دونالد ترامب في فتح المجال أمام عودة الأنشطة الاقتصادية تدريجيا.

وبلغ عدد فحوصات الكشف عن كورونا في الولايات المتحدة، 3 ملايين و574 ألفا و392 فحصا، لغاية السبت.

وتتصدر الولايات المتحدة دول العالم من حيث وفيات وإصابات كورونا، تليها إسبانيا وإيطاليا وفرنسا.

وحتى عصر السبت، تجاوز عدد مصابي كورونا حول العالم مليونين و287 ألفا، توفي منهم أكثر من 157 ألفا، فيما تعافى ما يزيد على 585 ألفا، بحسب موقع "وورلد ميتر" المتخصص في رصد أعداد ضحايا الجائحة.