نابلس - النجاح - تشدد السلطات في كافة دول العالم على أهمية التزام الجميع بإجراءات العزل المنزلي والتباعد الاجتماعي في ظل إنتشار فيروس كورونا، خاصة من يتجاوزن السبعين من العمر، والحوامل، وأصحاب الأمراض المزمنة كالسكري والقلب، وهنا نقدم لكم بعض الخصائص الهامة في هذا المجال :

ويقصد بالعزل الذاتي البقاء في المنزل، وعدم مغادرته لأي سبب مما يعني عدم الذهاب للعمل أو المدرسة أو أي مكان عام خلال هذه الفترة، كما يجب عليك، إذا أمكن، ألا تغادر المنزل حتى لشراء طعام أو أي مواد أساسية أخرى.

وإذا لم تتوفر خدمة توصيل واضطررت للخروج من المنزل لشراء احتياجاتك فعليك الالتزام بعدم التواصل الاجتماعي.

كما ينبغي عليك العمل من المنزل كلما كان ذلك متاحا، وتجنب كل التنقلات والسفر غير الضروري، واحرص على الابتعاد عن الأماكن المزدحمة كالنوادي والمسارح وغيرها، وتجنب الاجتماع بالأصدقاء قدر الإمكان.

وتطبق إجراءات العزل الذاتي على كل شخص تظهر عليه أعراض العدوى بفيروس كورونا مثل ارتفاع الحرارة إلى 37.8 درجة أو أكثر، وسعال مستمر، وصعوبة في التنفس، أو أي شخص يعيش في بيت به شخص لديه هذه الأعراض.

وعلى الشخص الأكثر عرضة للإصابة استخدام مناشف منفصلة عن بقية أفراد المنزل، ولو أمكن استخدام حمام منفصل، وإذا لم يكن ذلك متاحا فيجب تنظيف الحمام قبل وبعد استخدامه.

وعلى من يعيشون مع شخص قيد العزلة الذاتية غسل أيديهم باستمرار باستخدام الماء والصابون لـ20 ثانية على الأقل، خاصة قبل وبعد الاتصال بهم.

وبالنسبة للمخلفات الشخصية (مثل المناديل الورقية) فيجب أن توضع في كيس المخلفات فورا، ويوضع الكيس بدروه في كيس آخر، ويوضع في صندوق القمامة الخارجي.