نابلس - النجاح - أكد محافظ محافظة القدس عدنان غيث على ضرورة تقيد المواطن المقدسي بالاجراءات والتدابير الوقائية لمنع الاختلاط والحد من انتشار فيروس كورونا في العاصمة المحتلة.

وتابع في حديثه لبرنامج نهار فلسطين عبر فضائية النجاح:" هناك معركة تقودها غرفة الطوارئ لتكون الى جانب المواطنين الذين فقدوا أعمالهم في سبيل الحد من انتشار هذا الوباء، مشيرا الى الدور الذي تقوم به المنصة الاجتماعية في القدس والتي يتواصل المواطنون معها بشكل كامل في سبيل توفير احتياجاتهم اليومية من أدوية وأغذية .

وأشار غيث الى حالة القلق التي يعيشها المقدسي نتيجة الظروف الصعبة التي يعاني منها يوميا، اضافة الى تحميل الاحتلال المسؤولية الكاملة لتقاعسه عن الدور الذي يجب عليه القيام به كسلطة احتلالية تجاه المواطن المقدسي في العاصمة المحتلة .

وأضاف:"  لا نعول كثيرا على الاحتلال في مواجهة هذا الفيروس الخطير، بل على وعي المواطن المقدسي بالتقيد بكل التعليمات التي تصدر عن جهات الاختصاص،  مؤكدا أن اجراءات الاحتلال والمعيقات التي يفرضها على المقدسيين لن تحول بين الدور الذي تقوم به كل مكونات المجتمع المقدسي للتصدي لهذا الفيروس.

وأوضح غيث أن هناك تحركات من كافة مكونات المجتمع المقدسي وتحديدا في سلوان التي اعلنت عن العديد من الاصابات، حيث تكاتفت جهود السواعد الطبية والمجتمعية معا للحد من تفشي هذا الفيروس، اضافة الى بعض التدابير التي سيتم اتخاذاها خلال الساعات القادمة.

ولفت غيث الى عدم وجود احصائية دقيقة حتى اللحظة لعدد الاصابات في الاحياء العربية في القدس، نظرا لعدم تزويد وزارة الصحة الاسرائيلية الجهات الرسمية بالارقام الحقيقية.