النجاح - ظهرت العديد من الأنظمة الغذائية لانقاص الوزن مع انتشار السمنة، واليوم المفتوح هو من بين الاستراتيجيات المستحدثة لضمان إستدامة تلك الانظمة .
ويؤكد اخصائيو التغذية انه لا يوجد في النظام الغذائي ما يسمى يوما مفتوحا ولكن هناك وجبة واحدة فقط وليس يوما كاملا، موضحين بان تناول وجبة واحدة بحرية دون حساب سعراتها الحرارية وتأثيرها على الوزن، يساعد على تنشيط هرمونات معينة في الجسم تحسن من عملية حرق الدهون، وهي ضرورية في الفترة التي يعاني فيها البعض من ثبات الوزن رغم الالتزام بنفس النظام الغذائي لخسارة الوزن.

ومن الشروط التي يجب مراعتها خلال اليوم المفتوح، ان تتناول الوجبة بعد ساعة من الاستيقاظ ويمنع تناولها بعد الساعة الخامسة مساءً، لان معدلات الحرق تقل ليلا، وعلى الشخص تناول نصف كمية الوجبة لانها غالبا تكون غنية بالدهون او السكريات او النشويات، وينصح بشرب كوبين من الماء قبل تناولها للشعور بالشبع، اما بعد تناول الوجبة فيجب ممارسة الرياضة/ اما في نفس اليوم او اليوم الذي يلية لان التمارين تساعد على الحرق وتزيد الكتلة العضلية مع مضاعفة المدة.