نابلس - النجاح - غادر الرئيس محمود عباس مدينة رام الله، اليوم الاثنين، متوجهاً إلى الأردن في طريقه إلى ألمانيا. 

وحطت طائرتان مروحيتان أردنيتان أرض مقر الرئاسة الفلسطينية بمبنى المقاطعة، بمدينة رام الله، لتقل الرئيس والوفد المرافق له.

وسيجري الرئيس فحوصاً طبية روتينية في مستشفى بالعاصمة الألمانية برلين بحسب مسؤولين فلسطينيين.

وكان الرئيس عباس أجرى عملية في الأمعاء في مستشفى ألماني قبل عامين، ومنذ ذلك الوقت يقوم بإجراء فحوص روتينية في المستشفى ذاته.

وكشف أحد المسؤولين، أن الرئيس عباس سيلتقي المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل خلال هذه الزيارة التي تستمر أياماً عدة، وسيطلب منها تدخلاً أوروبياً للضغط على إسرائيل، من أجل السماح بمشاركة أهالي القدس في الانتخابات التشريعية، المقرر إجراؤها في 22 آيار/مايو المقبل.

وتلقى الرئيس عباس اللقاح المضاد لفيروس (كورونا) في 20 آذار/ مارس الماضي، وحث المواطنين على الالتزام بتعليمات وزارة الصحة في أخذ اللقاح، والإجراءات الاحترازية وفق بروتوكول الوزارة.