النجاح - أصيب، مساء اليوم الأحد، عدد من الشبان بالرصاص المعدني المغلف بالمطاط، وعشرات بحالات اختناق جراء استمرار المواجهات مع الاحتلال الاسرائيلي، في مدينة البيرة منذ فجر اليوم.

وذكرت مصادر محلية، أن جيش الاحتلال تعمق في اقتحامه بالمدينة، حيث أصبح على بعد أقل من 200 متر من مسجد العين قرب بلدية البيرة.

وأضافت، أن جنود الاحتلال يداهمون المحلات التجارية في المنطقة، حيث يستولون عن أجهزة تسجيل الكاميرات.

وكان الفتى فواز ماهر عادل 16 عاماً أصيب بجروح وصفت بالخطيرة فجر اليوم، بعد إصابته بالرصاص المغلف بالمطاط في رأسه، خلال اقتحام البيرة.

واقتحم الاحتلال البيرة، بزعم إطلاق النار باتجاه حافلة للمستوطنين قرب حاجز بيت إيل.

وأعلنت قوات الاحتلال، اليوم الأحد، المنطقة الصناعية في مدينة البيرة منطقة عسكرية مغلقة.

وافادت مصادر محلية، باندلاع مواجهات منذ ساعات الصباح في المنطقة، حيث تطلق قوات الاحتلال الرصاص المعدني المغلف بالمطاط وقنابل الغاز والصوت بكثافة، صوب المواطنين.

واقتحمت قوات  الاحتلال المنطقة الشرقية لمدينة البيرة،  وداهمت المنازل والمصانع والمحال التجارية واللجنة الأولمبية الفلسطينية بحثا عن كاميرات المراقبة.