نابلس - النجاح - أعلنت الحركة الأسيرة، مساء اليوم الأحد، فشل جلسات الحوار التي عقدت اليوم مع ضباط إدارة سجون الاحتلال في سجني رامون وهداريم.

وقررت الحركة رفع درجة التأهب في صفوف الأسرى استعدادا لأي طارئ في أعقاب فشل الحوار مع إدارة السجون.

وقالت: "أسرى الجهاد الإسلامي المضربون عن الطعام والبالغ عددهم 60 أسيرًا يطالبون إدارة السجون بإخراجهم الى أقسام الأسرى المضربين".

وشددت الحركة الأسيرة على أنها لن تترك أسرى الجهاد المضربين وحدهم في مواجهة السجان.