النجاح - أطلقت قوات الاحتلال سراح الاسير محمود موسى هماش ، بعد أن أنهى محكوميته البالغة 14 عاما في سجون الاحتلال، بتهمة الانتماء لكتائب شهداء الأقصى الجناح العسكري لحركة فتح ومقاومة الاحتلال.

ونظمت حركة "فتح" بمشاركة القوى والفعاليات والمؤسسات حفل استقبال حاشد للاسير المحرر هماش من سكان مخيم الدهيشة، حيث خرجت مسيرة سيارات جابت عدة شوارع وصولا الى منزل عائلته في المخيم.

وألقى محمد جميل امين سر فتح في مخيم الدهيشة كلمة خلال حفل الاستقبال قال فيها ان "لم يكن عمر الاسير علاء يتعدى 18 عاما حين اعتقل وها هو يخرج اليوم بعد هذه السنين الطويلة من الاسر والمعاناة والالام والصبر والتحدي وهو اكثر قناعة على التمسك بحقوق شعبنا واكثر ثقة بحتمية تحقيقها".

وقال ان "فتح ستبقى متمسكة بهذه الحقوق والدفاع عنها حتى تحقيقها، وستمضي على هذا الطريق حتى الوصول نهايته" .

وقدم محمد عبد ربه رئيس جمعية الأسرى المحررين في محافظة بيت لحم التهاني للاسير هماش ولعائلته، متمنيا الإفراج العاجل عن كافة الأسرى والأسيرات.