النجاح - تستمر لطيفة أبو حميد والدة الشهيد عبد المنعم أبو حميدة، وأربعة أسرى، بإضرابها المفتوح عن الطعام، منذ بدء أبنائها في الأسر وزملائهم الإضراب في سجون الاحتلال، لليوم السادس عشر على التوالي.

وأجرى عدد من الأطباء والاختصاصيون على رأسهم مدير مديرية صحة رام الله والبيرة وائل الشيخ الفحوصات اللازمة "للخنساء الفلسطينية" أم ناصر، اليوم الثلاثاء، في منزلها بمخيم الأمعري.

وأبناؤها الأسرى المضربين هم: ناصر محكوم سبعة مؤبدات وعشرين سنة، وهو ممثل الأسرى في سجن "عسقلان"، وشريف محكوم خمس مؤبدات، ومحمد محكوم مؤبدين وثلاثين سنة، ونصر محكوم بخمس مؤبدات.