النجاح -  قال وكيل وزارة الخارجية تيسير جرادات: "إن زيارة وزير الخارجية الفرنسي جان إيف لودريان إلى فلسطين غداً تأتي في إطار بحث التطورات والمستجدات المتعلقة بعملية السلام خاصة بعد القرار الأمريكي بالاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل ونقل سفارتها اليها وتصاعد انتهاكات سلطات الاحتلال، وبحث الاعتراف بدولة فلسطين".

وأضاف جرادات في حديث صحفي: "إن وزير الخارجية المغربي ناصر بوريطة، سيزور فلسطين بعد غد الثلاثاء، في زيارة رسمية يلتقي خلالها بالسيد الرئيس محمود عباس ووزير الخارجية رياض المالكي، مشيرا الى ان وزير خارجية البحرين بصدد زيارة فلسطين ويجري العمل لترتيب هذه الزيارة، وسيتبعها زيارات أخرى لوزراء خارجية عرب تلبية لما تم طرحه في الاجتماع الوزاري العربي مؤخراً".

وفيما يتعلق بالاعتراف بدولة فلسطين، أكد جرادات أن عدداً من الدول الأوروبية ترغب بالاعتراف بعد اعتراف دولة كبرى بها، مشيرا إلى أن هذا الموضوع تم بحثه مع وزراء خارجية الاتحاد الأوروبي وكان هناك اشارات هامة بهذا الاطار، مشددا على استمرار الجهود والمشاورات بهذا الصدد خلال الأسابيع القادمة.