النجاح - أفرجت سلطات الاحتلال ظهر اليوم الأحد 26/9/2021 عن الأسيرة النائب السابق في المجلس التشريعي وعضو المكتب السياسي بالجبهة الشعبية لتحرير فلسطين، خالدة جرار بعد عامين من الاعتقال بتهمة مقاومة الاحتلال .
وكان الاحتلال اعتقل الأسيرة جرار بتاريخ 31/10/2019 ، بعد قرابة الشهرين من عملية عبوين التي نفذتها أحد المجموعات العسكرية للجبهة الشعبية، وأسفرت آنذاك عن مقتل مستوطنين.
وأمضت جرار في سجون الاحتلال ما مجموعه 3 سنوات ونصف، منها 26 شهرا في الاعتقال الإداري، وهي من أبرز المدافعين عن حقوق الحركة الوطنية الأسيرة في سجون الاحتلال .
وجرار التي اعتقلت عامي 2015 و2017، كانت تشغل رئيسة لجنة الأسرى في المجلس التشريعي، واتهمها الاحتلال بالنشاط السياسي لصالح الجبهة الشعبية، وخضعت للاعتقال الإداري المتجدد طيلة فترات اعتقالها.
يشار انه بتاريخ 12 يوليو/تموز الماضي، رفضت سلطات الاحتلال إطلاق سراحها، للمشاركة في تشييع جثمان ابنتها الشابة “سهى” التي توفيت إثر أزمة قلبية حادة.