رام الله - النجاح -  أكد عضو المجلس الثوري لحركة "فتح" إياد صافي، أن خطاب الرئيس محمود عباس في الجمعية العامة للأمم المتحدة، اعاد فتح كافة الخيارات القانونية والميدانية للدفاع عن حقوقنا المسلوبة من الاحتلال.

وأضاف صافي في حديث لقناة "عودة"، أن الرئيس شدد في خطابه على التمسك بالقدس عاصمة لفلسطين، ووضع سقفا زمنيا لانسحاب الاحتلال من الأراضي المحتلة عام 1967، مشيرا إلى أنه من حقنا التوجه لمحكمة العدل الدولية ليعيش شعبنا بحرية وسلام.