نابلس - النجاح - هاجم مستوطنون، اليوم الإثنين، منزلا في قرية بورين جنوب نابلس.

وقال مسؤول ملف الاستيطان في شمال الضفة غسان دغلس، أن اكثر من خمسين مستوطنا حاولوا اقتحام المنزل الذي يعود للمرحومة أم أيمن صوفان، التي كانت ملقبة بحارسة الجبل.

وأوضح دغلس إلى أن هجوم المستوطنين جاء بعد أن أزال الاحتلال خيمة كانت مقامة هناك خاصة بهم.

وأضاف أن أهالي القرية هبوا نحو المنزل، وقاموا بطرد المستوطنين، ومنعوهم من اقتحامه.

يذكر بأن منزل أم أيمن صوفان هو أحد منازل قرية بورين، ويقع بعيداً عنها في وسط جبل سلمان ما يقارب 900 متر.