نابلس - النجاح -  

أكد وزير التربية والتعليم مروان عورتاني، ضرورة الالتزام بإجراء امتحان الثانوية العامة وفق معايير الجودة وضبط الامتحان، وصولا إلى مخرجات دقيقة وسليمة.

جاء ذلك خلال لقائه عن بعد، اليوم الأحد، رؤساء قاعات امتحان الثانوية العامة في محافظات الوطن كافة، لمتابعة الترتيبات والجاهزية لعقد الامتحان، بحسب الوكالة الفلسطينية الرسمية.

وأشاد عورتاني بالجهود المبذولة لإنجاح الامتحان، مؤكدا ضرورة توفير كافة الظروف المناسبة لإنجاح سير الامتحان الذي يمثل حدثا وطنيا وفق ما هو مخطط له.

بدوره، قدم الوكيل المساعد لشؤون التخطيط والتطوير، مدير عام الامتحانات محمد عواد، عرضا شمل محاور العمليات الأساسية في تنفيذ الامتحان، بما يتضمن تعليمات ضبط الامتحان والمشتركين من ذوي الإعاقة، وإجراءات البروتوكول الصحي.

كما قدم عدد من أعضاء لجنة الامتحانات العامة عدة مداخلات ركزت في معظمها على الالتزام بإجراءات الامتحان.

وحضر الاجتماع المديرون العامون لمديريات التربية، وفريق العمل في الوزارة والمديريات.

يذكر أن الدورة الأولى من امتحان الثانوية العامة ستبدأ في الرابع والعشرين من الشهر الجاري، فيما ستبقى الدورة الثانية في موعدها المحدد سابقا.