رام الله - النجاح - كشف الفريق جبريل الرجوب أمين سر اللجنة المركزية لحركة فتح عن جهد عربي بقيادة مصر مع أطراف أخرى نتج عنه رؤية لوقف إطلاق النار قد يتم تنفيذها خلال الـ24 ساعة المقبلة.

توقع الرجوب في تصريحات لقناة الشرق أن تنتهي المعركة خلال الساعات القادمة"، لافتاً إلى أن "ما حصل خلال الأيام العشر الماضية، هزّ العقيدة العسكرية الإسرائيلية".

وأكد أنه "لا عودة إلى ما كان عليه الوضع قبل التصعيد الأخير". ورأى أن المجتمع الدولي رفع "الكرت الأحمر" لاحتلال إسرائيل.

وقال إن "النضال بكل أشكاله وسيلة لإنهاء الاحتلال بالنسبة إلينا، وإذا اقتضى الأمر أن نعود لحمل السلاح فكلنا مشاريع شهادة، لكننا نقاتل لنعيش وليعيش شعبنا، ونأمل أن يلتقط المجتمع الدولي المرارة الموجودة عند الشعب الفلسطيني لتغيير الواقع".

وشدد الرجوب على أن "حركة فتح ملتزمة التداول السلمي للسلطة عبر الانتخابات".

ومنذ 13 أبريل/ نيسان الماضي، تفجرت الأوضاع في الأراضي الفلسطينية المحتلة، جراء اعتداءات "وحشية" ترتكبها شرطة إسرائيل ومستوطنوها في مدينة القدس المحتلة، خاصة المسجد الأقصى وحي "الشيخ جراح"، في محاولة لإخلاء 12 منزلا فلسطينيا وتسليمها لمستوطنين.

وحتى الأربعاء، بلغ عدد ضحايا عدوان عسكري إسرائيلي متواصل على غزة ، منذ 10 مايو/ أيار الجاري، 227 شهيدا، بينهم 64 طفلا و38 سيدة، بجانب 1620 جريحا، بحسب وزارة الصحة الفلسطينية بالقطاع.