النجاح - بحث وزير العدل محمد الشلالدة، مع رئيس بعثة الشرطة الأوروبية لمساندة الشرطة الفلسطينية كاوكو التوما، اليوم الخميس، سبل تعزيز التعاون المشترك.

وشدد الشلالدة على اهتمام الرئيس محمود عباس والحكومة بتطوير قطاع العدالة، وتعزيز حماية الحريات العامة وترسيخ سيادة القانون والالتزام بمبادئ القانون الدولي وحقوق الانسان.

وأشار إلى أن وزارة العدل بصفتها مقرر لجنة مواءمة التشريعات الوطنية مع الاتفاقيات الدولية، تؤكد التزامها بمواءمة ومراجعة التشريعات الوطنية لتتلاءم مع الاتفاقيات الدولية التي انضمت لها دولة فلسطين، وان تلتزم بتطبيقها واحترامها.

بدوره، أكد التوما أن البعثة الأوروبية مستعدة للتعاون الدائم مع مؤسسات قطاع العدالة ومع كافة الشركاء لتحقيق إنجازات في مجال سيادة القانون والعدالة.

وفي سياق آخر، اجتمع الشلالدة، بمدير البرنامج المشترك في "سواسية" كريس ديكر، بحضور نائب رئيس البرنامج فيليبو دي كاربينيا، ومستشار مؤسسات قطاع العدالة في المشروع عمر العسولي.

وناقش الجانبان آليات متابعة عمل مشروع "سواسية" للوصول الى أهدافه في تعزيز سيادة القانون ووصول الفئات المهمشة الى العدالة في فلسطين، وفي إطار استمرار دعم مؤسسات قطاع العدالة