نابلس - النجاح -  قال نادي الأسير، اليوم الأربعاء، إن سلطات الاحتلال الإسرائيلي، تواصل اعتقال الأسير عبد القادر أبو زكوت من مخيم العروب، رغم انتهاء مدة محكوميته البالغة ست سنوات.

وأوضح نادي الأسير، في بيان صحفي اليوم الأربعاء، أن الأسير أبو زكوت اعتقل وهو في السابعة عشرة من العمر، وذلك بتاريخ التاسع من كانون الثاني/ يناير عام 2013، وحكمت عليه سلطات الاحتلال بالسّجن لمدة ست سنوات.

يذكر أن الأسير أبو زكوت أحد الأسرى الذين خاضوا إضراب الحرية والكرامة عام 2017، وتعرض لاعتداء على يد قوات "الناحشون" بعد رفضه الإجراءات المذلة داخل عربة نقل الأسرى والتي تعرف "بالبوسطة"، وجراء ذلك نُقل في حينه إلى المستشفى.