عاطف شقير - النجاح - أوضحت دلال سلامة عضو اللجنة المركزية لحركة فتح لبرنامج "في البلد" أنه ليس لدينا الان الجاهزية  للانتخابات، والاستعدادية تحضر عندما يحدد الموعد، و الان مستنفرون في ترتيب اولويات المصالحة.
 واضافت "نحن نفضل نظام الانتخابات النسبي، و النظام السابق كان 75 للنسبي و25 للدوائر، وهذا النظام  فيه ازمة في توزيع المقاعد، وهذا غير واقعي.
 وتابعت "نحن شعب تحت الاحتلال ويجب استكمال نضالنا لانهاء الاحتلال وذلك للارتباط برنامجنا الانتخابي بهذه الأمور موضحة ان نظام الدوائر لم ينجح في نجاح الاحزاب الصغيرة،  مبينة ان المستقلين ممكن ان يكون لديهم ائتلاف لاخذ اصوات ويجب ان تضمن التعددية وحضور الكل في الانتخابات مؤكدة ان المجتمع الفلسطيني ذو ميل للتنوع والتعددية برغم سنوات الانقسام. 
 وأكدت سلامة ان حركة فتح استفادت من التجربة الانتخابية السابقة، وهذا ليس لنا وحده وهناك شركاء لنا في هذا النظام والراي العام مع النظام النسبي، ويجب التمييز بن النظام التشريعي والوطني وهنا تذوب العائلية عبر الائتلاف.
 وحول مشاركة الجماهير في احياء ذكرى استشهاد ابو عمار قالت سلامة: "نحن عملنا من اجل مشاركة الجماهير في قطاع غزة وهناك دعوات منذ 3 ايام، وهناك اعضاء في المركزية تكلموا انها ستكون مليونية والكل سيشارك.
و تابعت ذكرى استشهاد ابو عمار ثقل استراتيجي لحركة فتح وهم على عهده واوفياء لابي عمار، وهي ليست مفصولة عن الضفة وهم مستمرون في النضال من اجل تحقيق الدولة.
وحول سؤال لماذا لما ترفع الاجراءات الاخيرة مع هذه المشاركة الجماهيرية، قالت سلامة: "القيادة ليست ردة فعل وهذا مهم وهم خرجوا من اجل قناعاتهم وهم يريدون انهاء حصار غزة واستكمال المشروع الوطني ولم يخرجوا من اجل رفع الاجراءات الاخيرة عنهم وستقف القيادة امام مصالح شعبها مشددة ان الحكومة تسير في برنامج التمكين وعندما تتلقى مسؤولياتها الكاملة سترفع الاجراءات الاخيرة من خلال تولي مهامها في الوزارات ومعبر رفح .