عاطف شقير - النجاح -
 

كشفت إحصائات وزارة الصحة، أن الإنفاق على الأدوية والمستهلكات الطبية في القطاع الصحي العام  بلغ خلال العام 2016 حوالي( 311) مليون شيقل، بنسبة 20 في المئة من إجمالي نفقات الوزارة.
وقالت مدير عام الصيدلة في وزارة الصحة رانية شاهين، إن قائمة الأدوية الأساسية المتداولة خلال عام 2016  ضمت (522 )صنفاً بكافة الأشكال الصيدلانية، إضافة الى قائمة أدوية تكميلية تضم (40 )صنفاً، ، في حين تتكون قائمة المستهلكات الطبية الأساسية من( 1600) صنف.

عواد: الصيدلة عصب الخدمة العلاجية

   قال وزير الصحة  الدكتورجواد عواد: إن الصيدلة والمستحضرات الصيدلانية، تشكل عصب الخدمة العلاجية للمرضى
وأضاف عواد، أن وزارة الصحة تسعى الى توفير الادوية والمستلزمات الطبية وسد النقص في المخزون، مؤكداً أن نسبة انفاق الوزارة على الأدوية والمستلزمات الطبية بلغت حوالي( 20  ) في المئة من إجمالي نفقات الوزارة.


جوالات رقابية وتفتشية
 على صعيد اخر، أكدت شاهين إن وزارة الصحة ومن خلال دائرة الرقابة الدوائية تقوم بالتأكد من تطبيق المؤسسات الصيدلانية للقوانين والأنظمة المتعلقة بممارسة مهنة الصيدلة، من خلال الجولات التفتيشية على المؤسسات الصيدلانية لضمان وصول دواء آمن وذو جودة عالية وبالسعر الرسمي ليد المريض الفلسطيني.

وأضافت شاهين "أن مجموع الزيارات التفتيشية على المؤسسات الصيدلانية المختلفة والموزعة على كافة محافظات الضفة الغربية بلغت ( 4055 ) زيارة إضافة إلى( 297) زيارة تفتيشية للمؤسسات غير الصيدلانية ، بمعدل( 362) زيارة رقابية شهرية، و(12 ) زيارة .

 

(4462)  فحصاً لعينات من الأدوية
وأضافت شاهين أن دائرة الجودة الدوائية التابعة للإدارة العامة للصيدلة أجرت (4462)  فحصاً لعينات من الأدوية البشرية والبيطرية ومستحضرات التجميل
وأشارت إلى أنه خلال العام 2016 بلغ عدد شركات الأدوية المحلية لصناعة الأدوية البشرية خمس شركات، إضافة إلى خمس شركات تصنع الأدوية البيطرية، وثلاثة مصانع للمكملات الغذائية والاعشاب الطبية، و(16 ) مصنعاً لمستحضرات التجميل.
وأوضحت مدير عام الصيدلة أن عدد الزيارات التفتيشية على المصانع المحلية بلغ (158 ) زيارة للتأكد من تطبيق تلك المصانع لتعليمات الجودة الفنية.
 
تخفيض أسعار (1181 ) صنفاً دوائياً

وفي هذا الخضم، قالت شاهين جرى تخفيض اسعار( 1181 ) صنفاً دوائياً، فيما جرى تحديث أسعار (3475 ) صنفاً.
وأضافت أن الوزارة تسعى من خلال دائرة السياسات الدوائية إلى تطبيق أهداف السياسة الدوائية الوطنية بكافة مكوناتها، وتشجيع التنافس سعيا للحصول على الدواء بأقل سعر ممكن دون التفريط بالنوعية.
 
العقاقير الخطرة
تراقب وزارة الصحة  الأدوية المخدرة والمؤثرات العقلية في جميع المؤسسات الصيدلانية العامة والخاصة.
وفي هذا الاطار،  قالت شاهين "إن فريق دائرة العقاقير الخطرة تتأكد من استخدام هذه الأدوية بالشكل الصحيح و صرفها بناء على وصفات طبية قانونية، و بالكميات المسموح بها.

   وأضافت مدير عام الصيدلة أن إساءة استخدام هذه الأدوية يؤدي إلى عواقب وخيمة على الفرد والمجتمع، لأن الإدمان عليها آفة تهدد كيان المجتمع.

(819) رخصة استيراد مواد اولية
تتولى وزارة الصحة المسؤولية عن كافة أذونات الاستيراد الخاصة بجميع المستحضرات الصيدلانية، والتي تشمل الأدوية المستوردة من الخارج، والمواد الخام المستخدمة في الصناعات الدوائية المحلية، ومواد التجميل، و الأعشاب الطبية، والمكملات الغذائية والمستهلكات الطبية لضمان جودة الاستيراد.
وفي تقرير لوزارة الصحة  اوضح  انه جرى خلال العام 2016 الموافقة على (819) رخصة استيراد مواد أولية و(781) رخصة استيراد مستحضرات تجميل و(865) موافقة على نموذج (29(C) وإبراء (297) نموذج ضبط من المعابر والبريد، والموافقة على (27 ) إذن استيراد للأدوية غير المسجلة.

تخفيض أسعار20 في المئة من الأدوية
قالت مدير عام الصيدلة إن وزارة الصحة حققت العديد من الإنجازات على صعيد الصيدلة، حيث أنهت فلسطين المرحلة الثانية من برنامج الحوكمة الرشيدة للأدوية (GGM) لبلدان إقليم شرق المتوسط.
وأضافت أن من بين الإنجازات إصدار قرار بقانون بشأن إجراء الدراسات الدوائية في فلسطين، واعتماد الوصفة الطبية الموحدة، وتخفيض أسعار20 في المئة من الأدوية في السوق الفلسطيني.