نابلس - النجاح - شيعت جماهير شعبنا، الليلة، جثمان الشهيد عيسى برهم إلى مثواه الأخير في بلدة بيتا جنوب نابلس.

وانطلق موكب التشييع من أمام جامعة النجاح الوطنية، بعد إقامة جنازة عسكرية له، وسط مشاركة ممثلين عن فعاليات رسمية وشعبية ووطنية في محافظة نابلس، ووري الشهيد برهم في مقبرة الشهداء في البلدة.

وكان برهم يعمل كوكيل نيابة في محافظة سلفيت، واستشهد برصاص الاحتلال خلال مواجهات بالقرب من جبل صبيح الذي يتعرض لمحاولة الاستيلاء عليه من قبل المستوطنين.