ترجمة إيناس الحاج علي - النجاح - تشير دراسة إلى أن دورات طمث غير المنتظمة أو طويلة جدا يمكن أن يكون إشارة إلى الوفاة المبكرة.

حيث اكتشف الباحثون الرابط بعد دراسة الدورة الشهرية لأكثر من 90،000 امرأة على مدار عقدين وكانت النساء اللواتي تقلبت فترات الدورة لديهن أكثر عرضة للوفاة لأي سبب خلال الدراسة.

ويُعتقد أن متلازمة تكيس المبايض (PCOS)  ناجمة عن مقاومة الأنسولين وهو عامل خطر لمرض السكري من النوع 2 وأمراض القلب.

لكن بحسب الدراسة التي أجرتها جامعة هارفارد والتي لم تنشر بعد وجدت النتائج وجود صلة أيضاً بعوامل أخرى منها  مؤشر كتلة الجسم والعرق أو العرق والنشاط البدني وعوامل نمط الحياة وارتبطت خصائص الدورة الشهرية غير الطبيعية مثل عدم انتظام وطول دورة طويلة باحتمال أكبر بالوفاة

يجب أن ينصح المرضى الذين يعانون من عدم انتظام الدورة الشهرية بالحفاظ على نمط حياة صحي والتنبه للتغيرات الصحية مثل التهاب بطانة الرحم أو مرض التهاب الحوض أو مشاكل الغدة الدرقية.

النظرية هي أن الدورة غير المنتظمة أو الطويلة تعكس متلازمة المبيض المتعدد الكيسات والذي يعتقد أنه يرتبط بمستويات هرمون الاستروجين المنخفضة في العمر بشكل عام.

وقد يكون من المفيد رؤية الطبيب إذا كانت هناك تغييرات مفاجئة.