النجاح - أصبحت الزرافة أبريل مشروعا مدرا للمال لحديقة حيوان صغيرة في منطقة ريفية بعيدا عن نيويورك الحضرية، وذلك بفضل حملها وولادتها التي بثت مباشرة على "فيسبوك"، مما أثار إعجاب المشاهدين في أنحاء العالم.

أصحاب حديقة الحيوان "أنيمال أدفينتشر بارك" يرفضون التصريح بكم ربحوا من جميع المشاريع المتعلقة بأبريل، ولكن خبراء التسويق المتخصصين في حملات الإنترنت المتداولة يقدرون بتحفظ الأرباح بمئات الآلاف من الدولارات. وفقا لأسوشيتد برس.

 

وتشمل تلك المشاريع بث مباشر برعاية شركة "تويز آر أس"، وحملة "غو فاند مي" (قم بتمويلي)، ورسائل نصية مالية، وخط تصنيع ملابس، وبيع قمصان وقبعات ودمى.

 

ونقلت أسوشيتد برس عن مالك الحديقة جوردان باتش إن العائدات ستقسم بين تحسين الحديقة، والمساهمة في مؤسسة الحفاظ على الزرافة، وصندوق لمساعدة الأطفال المحليين الذين يواجهون نفقات طبية غير متوقعة.