النجاح -  اعتقلت قوات الاحتلال اليوم الأحد، ثلاثة مواطنين من بلدة الجلمة، ونكلت برابع من بلدة اليامون.

وفي السياق ذاته اقتحمت قوات الاحتلال منزل الأسير نظمي أبو بكر في بلد يعبد جنوب غرب جنين.

وافاد شهود عيان إن قوات الاحتلال اعتقلت ثلاثة مواطنين من بلدة الجلمة، وهم: محمد ياسر شعبان، ومحمد زكريا حمدان، وفادي يحيى أبو فرحة، أثناء تواجدهم قرب جدار التوسع العنصري، المقام فوق أراضي بلدتهم.

وفي سياق متصل، نكلت قوات الاحتلال بالشاب كرم إياد سمار من بلدة اليامون، واعتدت عليه بالضرب المبرح أثناء تواجده قرب الجدار المقام فوق أراضي قرية رمانة غرب جنين، وتم نقله الى المستشفى الحكومي في جنين لتلقي العلاج.

وفي يعبد، اقتحمت قوات الاحتلال منزل ذوي الأسير نظمي أبو بكر، الذي تتهمه بقتل أحد جنودها بإلقاء حجر على رأسه من على سطح منزله، وتفقدت الغرفة التي أغلقتها في الحادي والعشرين من الشهر الجاري.

وكانت سلطات الاحتلال، قد أغلقت نحو 40 مترا مربعا من مساحة منزل الأسير أبو بكر البالغة نحو 70 مترا، بمادة "البوليتان/ الإسفنج المضغوط".