غزة - النجاح - اتفق وزير الأشغال العامة والاسكان محمد زيارة، اليوم الاحد، مع برنامج الأمم المتحدة الانمائي "UNDP"، على توفير مساعدات مالية لتأجير منازل مؤقتة للمواطنين التي دمرت بيوتهم في العدوان الاخير للاحتلال على قطاع غزة، وضرورة تقييم أضرار التصعيد الأخير والبدء فوراً بالبحث عن موارد داعمة لأصحاب هذه المنشآت لاعادة اعمارها.

جاء ذلك خلال أجتماع زيارة بوفد "UNDP "في غزة، والممثل بمديرة مكتب غزة لبرنامج مساعدة الشعب الفلسطيني تشيتوسي نوجوتشي ونائبتها ايمان الحسيني.

وبحث نشاطات البرنامج الانمائي الحالية والمستقبلية في قطاع غزة وشرح آلية عملها بالتعاون مع الوزارة، كونها المسؤولة عن ملفي اعمار والمشاريع في غزة.

وأعرب زيارة عن آماله بالتعاون المثمر مع "UNDP" في مجال الاسكان والاعمار، منوها الى أهمية التعاون من أجل تحسين أوضاع الشباب في القطاع، مبيناً أن شريحة كبيرة من الشباب يحملون شهادات بتخصصات مختلفة، ولكنهم بحاجة الى فرص عمل تظهر قدراتهم في العمل لصالح الوطن وتحسين مستوى معيشة ذويهم.

وقالت نوجوتشي أن الهدف الرئيسي من التعاون مع الوزارة في مجال الاعمار تقديم الدعم والخدمات المناسبة للمواطنين، مضيفة الى أنه يتم تقييم احتياجات المواطنين بكل حيادية وانصاف وفقاً لتقدير عمل البرنامج الانمائي بالتعاون مع الوزارة.